آخر الأخبار الفنية
الرئيسية / غير مصنف / عوني الصعيدي رفع اسم لبنان وبخل وطنه عليه برفع نعشه

عوني الصعيدي رفع اسم لبنان وبخل وطنه عليه برفع نعشه

في الستينات كان عوني الصعيدي من ألمع المصممين اللبنانيين وكان نجوم هوليوود والاميرات يقصدون بيروت من اجل لبس قطعة من تصميمه حيث كانوا يتباهون بازيائه ومع اندلاع الحرب الاهلية قدمت له ماري لويز كارفن في باريس عرضاً مغرياً لاستلام مشغلها الذي كان يعاني من الافلاس فحقق شهرة واسعة للدار واعادها الى المصف الاول مما اجبر دار شانيل على تقديم عرض له ولكنه رفض واستمر في عمله مع دار كارفن وبات اسمه في فرنسا منقذ دار كارفن وملك الدرابيه. واستطاع عوني بفضل ذوقه الرفيع وابداعاته ان ينال عدد كبير من الجوائز الفرنسية والعالمية في عاصمة الموضة.
ومنذ فترة وجيزة عادة الصعيدي الى لبنان ليفتتح مشغله الخاص وقد تعاون مع السيد نضال بشراوي صاحب وكالة nidal agency لاطلاق اخر صيحاته للموضة من وطنه لبنان حيث اعلن انه لم ينسى يوماً جذوره وهو يفتخر انه لبناني وكان يؤكد ذالك في كل مقابلة صحفية.
عوني التي تكن له دور الازياء العالمية كل الاحترام رحل بصمت مهيب دون اي تكريم وسط صمت كل المعنيين والساسة عوني كان فخر الانجاب اللبناني لكن للاسف في وطني لا يوجد مكان لأمثالك.
الصحف الفرنسية والإيطالية عونت باسف خبر رحيل منقذ دار كارفن وفي وطنه مر الخبر مرور الكرام.
عوني الصعيدي اسمه علامة تجارية رحمه الله واسكنه فسيح جناته ونطلب منك السماح لأن في لبنان لا نهتم بعظمائنا.

 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*